|
lorem ipsum dolor sit

نحو القضاء على انعدام الجنسية بحلول العام 2024

lorem ipsum dolor sit

الجنسية حق لكل إنسان، إنعدام الجنسية تمييز ضد الإنسان

lorem ipsum dolor sit

لكل فرد حق التمتع بجنسية ما ولا يجوز حرمانه من جنسيته

"ضاع الملف" والأمل معو

Alternate Text

 

لبنانيتي متل انعدام جنسيتي، عمرها ميات السنين. من وقت ما وصلوا جدودي  ع وادي خالد و سكنوا فيه، وعاشوا من تربية المواشي. مع انهيار السلطة العثمانية وبداية الانتداب الفرنسي وإعلان دولة لبنان، تم إجراء إحصاء سكاني عام 1932.  بس جدي ما تسجّل فيه خوفاً من التجنيد بالجيش الفرنسي بعد كل اللي عانوه  ع أيام الحكم العثماني.

 

من وقتا، تقرّر مصيري. إني أورث هالمعاناة وورّثها لولادي. جرّب بيي يصلّح الوضع بستينات القرن الماضي وتسجّل بسجلات قيد الدرس، فانتقلت من عديم الجنسية الى عديم جنسية تحت الدرس، أو " قيد الدرس" متل ما بيقولوا.

 

كبرت وعشت ودفعت كل ضرائب و التزامات المواطن تجاه الدولة اللبنانية و بقيت قيد الدرس. وسنة  1986 تزوجت من امرأة سورية اسمها " سمر" و ثبتت زواجي بالمحكمة الشرعية. كنت مفتكر إنو هالتسجيل بيكفي ليكون زواجي قانوني امام السلطات اللبنانية.

 

بعد أربع سنين، رزقت بتوأم.  ولما انفتح باب التسجيل لمرسوم التجنيس حوالي سنة 1993، تقدّمت وسجّلت اسم زوجتي وإسمن. فرحت لما طلع المرسوم بالجريدة الرسمية، بس فرحتي ما طالت لأنو طلع اسمي وحدى وكأعزب . راجعت المختار فوراً اللي عبّالي طلب التجنيس. قال لي إنو يمكن ضاع الملف.

 عام 1995، تنفّذ مرسوم التجنيس وصار معي جنسية، وبقيو ولادي التوأم بلا جنسية. جبت خمس ولاد من بعدن وما سجّلت ولا واحد منن لأني ما كنت عارف بالإجراءات. أنا متلي متل جدودي، راعي مواشي. ومن جهلي تعرفت على معقّب معاملات بمحكمة القبيات عرض علي إنو يسجّل ولادي اللي ولدوا بعد تجنسي. وبالنسبة لولادي التوأم قال لي بيسجّلن بعدين. اتفقنا و اعطيتو مبلغ 1000$ كدفعة أولى ليبلّش بالاجراءات، و 800$ لفحص الحمض النووي، لإصدار حكم إثبات نسب لولادي الخمسة من دون ذكر ولادي التوأم الذين ولدوا قبل مرسوم التجنيس. اختفى الرجل ومن وقتا ما بعرف لا وينو ولا شو صار بالدعوى.

سنة 2011، وبعد أقل من سنة على زواجو، مات إبني الأول شق التوأم بحادث غرق وكانت زوجتو السورية حامل. أنجبت توأم، وصار همي همين: اولادي و احفادي عديمي الجنسية.

 

اسودّت الدنيا بوجهي، ليوم ما فتحت جمعية رواد مكتب بالقبيات. زرتهن و بناء على نصيحتهن قصدت محكمة القبيات، واكتشفت إنو القاضي طلب فحص الحمض النووي إلي ولزوجتي  ولولادي الخمسة اللي ولدوا بعد المرسوم. و مع إنو عندي حكم إثبات نسب إلهن و كل تحقيقات الأجهزة الأمنية اللي تقدمت للمحكمة أثبتت إنهن ولادي، خضعنا إلو كلنا، رغماً من كلفتو الباهظة وأجرة الكاتب اللي رافنا عالمستشفى.

اليوم، أنا بانتظار حكم القاضي. قلبي نصو ع ولدي اللي غاب قبل ما يشوف جنسيتو، والنص التاني ع  ولادو وخيو التوأم اللي بعد ما حدا بيعترف بوجودن."

.